منتدي البرياب
البرياب قرية تقع في محلية جنوب الجزيرة
أهــلا وسهلا بك أيها الــــزائر الكريم في منتدى ابناء البريـــاب
هذا هو المنتدى الرسمي لابناء البرياب ، فضلا إن كنت بريابي
فعـــليك التسجـــيل
وإن كــنت غير بــريابي التـــسجيل متاح لك



مدير المنتدى :
عمار علي الشيخ
المنتدى الرسمي لابناء البرياب



منتدي البرياب

منتدي خاص بالقرية لجميع البرامج
 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 استقامة القلب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو بكر محمد عبد الرازق
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 29
نقاط : 92
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 13/07/2011
الموقع : المملكة العربية السعودية- الرياض

مُساهمةموضوع: استقامة القلب   الثلاثاء مايو 01 2012, 21:22

قال ابن القيم في كتابه "الوابل الصيب من الكلم الطيب" صحيفة رقم (8،9):
استقامة القلب بشيئين:
(أحدهما) أن تكون محبة الله تعالى تتقدم عنده على جميع المحاب، فإذا تعارض حب تعالى الله وحب غيره سبق حب الله تعالى حب ما سواه، فرتب على ذلك مقتضاه.ما أسهل هذا بالدعوى وما أصعبه بالفعل، فعند الامتحان، يكرم المرء أو يهان.وما أكثر ما يقدم العبد ما يحبه هو ويهواه أو يحبه كبيره وأميره وشيخه وأهله على ما يحبه الله تعالى.فهذا لم تتقدم محبة الله تعالى في قلبه جميع المحاب، ولا كانت هي الملكة المؤمرة عليها، وسنة الله تعالى فيمن هذا شأنه أن ينكد عليه محابه وينغصها عليه ولا ينال شيئاً منها إلا بنكد وتنغيص، جزاء له على إيثار هواه وهوى من يعظمه من الخلق أو يحبه على محبة الله تعالى.وقد قضى الله تعالى قضاء لا يرد ولا يدفع أن من أحب شيئاً سواه عذب به ولا بد، وأن من خاف غيره سلط عليه، وأن من اشتغل بشيء غيره كان شؤماً عليه، ومن آثر غيره عليه لم يبارك فيه، ومن أرضى غيره بسخطه أسخطه عليه ولا بد.
(الأمر الثاني) الذي يستقيم به القلب تعظيم الأمر والنهى، وهو ناشيء عن تعظيم الآمر الناهي، فإن الله تعالى ذم من لا يعظم أمره ونهيه، قال سبحانه وتعالى: {ما لكم لا ترجون لله وقاراً} قالوا في تفسيرها: ما لكم لا تخافون لله تعالى عظمة.
ما أحسن ما قال شيخ الاسلام في تعظيم الامر والنهي: هو أن لا يعارضا بترخص جاف، ولا يعرضا لتشديد غال، ولا يحملا على علة توهن الانقياد.ومعنى كلامه أن أول مراتب تعظيم الحق عز وجل تعظيم أمره ونهيه، وذلك المؤمن يعرف ربه عز وجل برسالته التي أرسل بها رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلى كافة الناس ومقتضاها الانقياد لامره ونهيه، وإنما يكون ذلك بتعظيم أمر الله عز وجل واتباعه، وتعظيم نهيه واجتنابه، فيكون تعظيم المؤمن لأمر الله تعالى ونهيه دالاً على تعظيمه لصاحب الأمر والنهي، ويكون بحسب هذا التعظيم من الأبرار المشهود لهم بالايمان والتصدق وصحة العقيدة والبراءة من النفاق الاكبر.فإن الرجل قد يتعاطى فعل الأمر لنظر الخلق، وطلب المنزلة والجاه عندهم، ويتقي المناهي خشية سقوطه من أعينهم، وخشية العقوبات الدنيوية من الحدود التي رتبها الشارع صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ على المناهي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
المدير
المدير
avatar

رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 96
نقاط : 219
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/02/2011
العمر : 30
الموقع : قطر الدوحة

مُساهمةموضوع: رد: استقامة القلب   الجمعة مايو 25 2012, 05:51

جزاك الله خير يا استاذ ومشكور للمشاركات الجميلة

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://albraiab.mam9.com
 
استقامة القلب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي البرياب  :: القســــــــم العام :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: